شؤون اقليمية

ألمانيا تشن هجوماً عنيفاً على ترامب بعد بيعه أسلحة للسعودية

شنّ وزير الخارجية الألماني سيغمار غابرييل، اليوم الاثنين، هجوماً عنيفاً على الرئيس الامريكي دونالد ترامب، ووصف سياساته الخاصة ببيع الأسلحة للسعودية بأنها قصيرة النظر.

وأضاف غابرييل، في مؤتمر صحافي في برلين، إن “أي شخص يبيع المزيد من الأسلحة لمناطق الصراع، ولا يريد حل النزاعات الدينية سياسيا، فهو يعرض السلام في أوروبا للخطر”، معتبراً أن صفقات بيع الأسلحة، تضعف الغرب، ولا تساهم في تخفيف التوتر في الشرق الأوسط.

واعتبر وزير الخارجية الالماني، أن “السياسات القصيرة النظر للحكومة الأميركية تقف ضد مصالح الاتحاد الأوروبي”،وأردف قائلاً إن الغرب “أصبح أصغر وأضعف”، وتابع عقد واشنطن لصفقة سلاح هائلة مع السعودية، يظهر أننا في طريق خاطئ للغاية. وإذا كان هناك شيء متوفر بكثرة في المنطقة، فهو السلاح”.

وأضاف الوزير الالماني” الشيء الوحيد الذي يعطي الأمل للشباب هو منحهم آفاقا اقتصادية وليس سباق تسلح”، واعتبر غابرييل أن امريكا تنطلق من اعتبارات قصيرة النظر فيما يخص ضمان الأمن. وتابع أنه من الواضح أن حظر دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة ليس فكرة جيدة على الإطلاق ولاسيما فيما يخص دعم جهود المصالحة بين الطوائف.

ويأتي هجوم وزير الخارجية الالماني على ترامب وادراته بعد ساعات من هجوم مماثل للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، التي اعتبرت أن زمن اعتماد الاتحاد الاوروبي على أمريكا قد ولى، معتبرة أن على الأوروبيين أن “يتولوا مصيرهم بأنفسهم”، وأضافت ميركل، خلال تجمع انتخابي في ميونيخ، إنه يتوجب على الأوروبيين تولي مصيرهم بأنفسهم لمواجهة الانقسامات التي يشهدها التحالف بين دول الغرب، إثر بريكسيت ووصول دونالد ترامب لرئاسة أمريكا، وأكدت أن “الزمن الذي كانت الثقة فيه سائدة وكان بإمكاننا الاعتماد كليا على بعضنا البعض قد ولى”.

الوقت

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى