تقاريرشؤون اقليمية

نيوزيلندا: وقفات تضامنية مع آية الله الشيخ الراضي والناشط فاضل الشعلة

نظم نشطاء خليجيون في نيوزيلندا أمس الجمعة 15 أبريل الجاري وقفتين تضامنيتين مع معتقلي الرأي الذين سجنوا في السعودية بسبب دفاعهم وتنديدهم بإعدام الشهيد آية الله الشيخ نمر النمر، وتأتي الفعالية تزامنا مع ذكرى مرور 100 يوم على إعدام الرمز الشيعي الشيخ النمر.

النشطاء عرضوا صور الفقيه الشيخ حسين الراضي والناشط الاجتماعي الأستاذ فاضل الشعلة مصحوبة بشعارات تندد باقدام السلطات السعودية على اعتقالهم ومنعهم من حرية التعبير وتطالب بالإفراج الفوري عنهم.

الوقفة الأولى كانت أمام مقر منظمة العفو الدولية “أمنستي” حيث أبدت مسؤولة دعم الأنشطة في المكتب السيدة “مارجريت تايلور” اهتمامها بقضية معتقلي الرأي في السعودية ووعدت بمتابعة الملف ودعم الجهود الرامية للدفاع عن الحقوق والحريات في السعودية والخليج.

ونفذ النشطاء الوقفة الثانية أمام مقر القنصلية السعودية بمدينة أوكلاند، حيث أظهر مواطنون نيوزيلنديون وسياح غربيون وجنسيات مختلفة تفاعلاً لافتاً مع قضايا سجناء حرية الرأي والتعبير في السعودية، مؤكدين تضامنهم التام مع القضية العادلة التي يناضل من أجلها شعب العربية السعودية للخلاص من نظام الحكم الديكتاتوري.

تجدر الإشارة إلى أن عددا من أعضاء البعثة الدبلوماسية غادروا مكاتبهم وخرجوا لمراقبة الفعالية والنشطاء، وفيما اقترب بعضهم وقاموا بالتقاط صوراً للنشطاء واللوحات المعروضة، اكتفى دبلوماسيون آخرون برصد أجواء الفعالية من بعيد.

الوقفة التضامنية مع المعتقلين الشيخ حسين الراضي والناشط فاضل الشعلة أمام قنصلية الرياض في نيوزيلندا

 

الوقفة التضامنية مع المعتقلين الشيخ حسين الراضي والناشط فاضل الشعلة أمام مكتب منظمة العفو الدولية “أمنستي” في نيوزيلندا

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى