أدبيات

الشاعر احمد مطر يرثي ضحايا منى … اتْرُکوا إِبلِیسَ یَرتاحُ قَلیلا وارْجُموا آلَ سَعُودْ!!

تاثر الشاعر احمد مطر “مثله کمثل باقی ابناء الامة الاسلامیة”، بالکارثة التي ادمت القلوب التي حلت بحجاج بیت الله الحرام واودت بحیاة المئات من ضیوف الرحمن من شتی بقاع المعمورة.

أنشد الشاعر احمد مطر ابيات من الشعر العربي الحر تعاطفا مع هذا المصاب الجلل وكتب يقول في رثاء ضحایا منی:

ألفُ رُوحٍ أُزهِقَتْ
ذابوا… فلا مَن یُخبِرُ القِصّةَ
أوْ یسمعُ أقوالَ الشّهودْ
ربّما کانوا بقایا قومِ عادٍ
أُهلِکوا بِالرّیحِ
أوْ قومِ ثمودْ
وَلأجلِ المَوکبِ المَلعونِ
فَلیسقطْ أبي في زَحمةِ الحَجِّ قَتیلا
ولْتَعُدْ اُمّي إلی لطمِ الخُدود
اسْمعُوها جُملةً اَقومُ قِیلا:
اتْرُکوا إِبلِیسَ یَرتاحُ قَلیلا
وارْجُموا آلَ سَعُودْ!!

أحمد مطر 
لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى