مقالات

البلديات وعشوائية تنمية المدن

في أوروبا تعتبر بلدية كل مدينة هي الجهاز التنفيذي لتطبيق خطط التنمية المحلية التي تخصها، ويعتبر رئيس البلدية بمثابة وزير التنمية والتطوير المحلي، ويقع على عاتقه جميع ما يخص المدينة من تنمية عمرانية واقتصادية. عند دخولك أي مدينة أوروبية تستطيع أن ترى تميز بلديتها في حسن التخطيط العمراني والاقتصادي. حتى الصين التي يفوق عدد سكانها 1، 6 مليار إنسان استطاعت تفعيل دور البلديات المحلية لكل مدينة للعب دور مفصلي في دقة تنفيذ الخطط التنموية الخاصة بكل مقاطعة. نعود لأوروبا، فعلى الرغم من محدودية المساحة، لم تتأثر التنمية والتخطيط بل أبدعت تلك البلديات في حل مشكلة المساحة. أضف إلى ذلك أن الإدارة الاقتصادية لكل مدينة وضعت مساحات للمشاريع الصناعية التي تساعد في تقوية الاقتصاد المحلي بالتوظيف ودفع الضرائب لبلدية المدينة.

يطل مكتبي في القطيف على أرقى حي في القطيف، الذي يطل على مياه الخليج العربي، إلا أن منظر هذا الحي من الأعلى يختلف اختلافا جذريا عنه من الأرض. عندما تنظر للمنازل وهي متراكمة على بعضها البعض لا ترى إلا خزانات المياه، وصحون الالتقاط، وتستطيع الجزم أن من قسم هذا الحي عندما كان أرضا بيضاء يفتقد الذوق والإبداع، علما بأن سعر المتر المربع في هذا الحي يراوح بين 3، 500 ريال وخمسة آلاف ريال. تجد حاويات القمامة تتوسط الشوارع وزوايا البيوت، وتجد أن ارتفاع البيوت عن الأرض غير ثابت، وتجد أن أي أرض خالية يستغلها الآخرون برمي مخلفات البناء فيها.

في عام 2006، زرت أحد الأصدقاء بولاية فلوريدا في مدينة أورلاندو، وكان يسكن ضواحي المدينة في قرية صغيرة تسمى ديبيري. تتميز المنازل في هذه القرية بحجمها الكبير، وبحسن تنظيمها وتخطيط شوارعها، وبنائها من الطابوق بدلا من الخشب. يسكن صديقي في منزل بمساحة ألف متر مربع، وتحتل مساحة البناء أكثر من ثلثي مساحة الأرض، بحديقتين أمامية وخلفية. يقول صاحبي إن سعر أرضه اليوم «2015» لا يتجاوز 35 ألف دولار، بينما اشتراها في عام 2004 ب 25 ألف دولار. لكل بيت حاوية للمخلفات، يتم إخراجها في يوم محدد في الأسبوع، ثم توضع داخل البيت حفاظا على المنظر العام للقرية وهذا نظام عام في الولايات المتحدة ويغرم من يترك حاوية منزله بالخارج في غير موعد مرور سيارات جمع النفايات، التي بدورها تفرز هذه النفايات لتعيد تدويرها. أخيرا، عدد سكان هذه القرية لا يتجاوز 16 ألف إنسان وتقع بجانبها ثلاثة مصانع كبيرة وعدد من المصانع الصغيرة للصناعات التحويلية.

الميزانيات الضخمة ليست العنصر الأهم في حسن التخطيط، الأهم وجود كوادر قادرة وكفؤة لإدارة هذه الميزانيات بأفضل شكل، وأكاد أجزم أن نصيب الفرد في تلك القرية الأمريكية من ميزانية بلديتها أقل بكثير من نصيب الفرد في القطيف أو الجوف أو أي مدينة سعودية، وأجزم أيضا أن مساحة المدن السعودية تتجاوز مساحات المدن الأوروبية التي تتساوى معها في عدد السكان، إلا أن الفرق واضح في المقدمات والنتائج.
إن مهمة الحكومة رصد الميزانيات بناء على ما ترفعه البلديات، والذي ينظر لميزانيات البلديات يندهش من ضخامتها، ولكن لا يجد المواطن نتائج من بلدية مدينته تتناسب مع هذه الميزانيات. البلدية هي معدة المدينة، فإما أن تكون بيت الداء أو بيت الصحة والعافية.

ميثم الجشي 
لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى