النشرةتقارير

احتجاجات في محافظة القريات ضد الفقر وتفشّي الفساد

مرآة الجزيرة

تجمهرت مجموعة من النساء في محافظة القريات شمال الرياض، احتجاجاً على تردّي الأوضاع المالية للأهالي وسوء الخدمات الحكومية وللمطالبة بإزالة الفاسدين لتطوير المحافظة.

وتداول مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو لمجموعة من السيدات وقفن أمام باب أحد الجمعيات الخيرية التي رفضت استقبالهم، ورحن يشكين سوء الوضع المالي للطبقة الدنيا في الوقت الذي تنعم فيه الطبقتين الوسطى والعليا برغد العيش.

وظهر في مقطع الفيديو امرأة حامل بدا أنها تنتظر منذ وقت طويل أمام باب الجمعية فغضبت وراحت تقول: “عشر سنين ونحنا نطالب بحقوقنا. نحنا الطبقة الدنيا كدا بالشوارع. الطبقة الوسطى اللي تلمّع متواجدة جوا. والطبقة العليا هي الطبقة المفسدة في القريات”.

وتابعت، “إذا هيا الصحة (أي الطبقة العليا) ومفسدين. وهيا التعليم ومفسدين وهيا الجمعيات الخيرية كمان مفسدين. ولا مسؤول يقابلك عشان كدا إحنا جينا هنا. قفل الله بابك يا فوز بن نايف. انت أكبر كذاب”.

مقطع الفيديو هذا أشعل مواقع التواصل الإجتماعي الذين عبروا عن غضبهم الشديد وأكدوا أن هذا هو الوضع الحقيقي في “السعودية”.كما أكد نشطاء وروّاد موقع التواصل أن الفساد يتغلغل في كافة القطاعات والمؤسسات السعودية.

يشار إلى أنه بالرغم من أن “السعودية” تمتلك احتياطيات من النقد الأجنبي تتجاوز 500 مليار دولار، هي الأضخم في المنطقة العربية، وتعد أكبر مصدر للنفط إلا أنها الأكثر فقراً على مستوى دول الخليج، إذ تراوحت نسبته نحو 25%، بحسب إحصاءات غير رسمية.

ووفقاً لإحصائيات منظمة العمل الدولية تتفشى البطالة وسط الشباب السعودي، لا سيَّما الإناث منهم بشكل متصاعد، فقد بلغ “معدل البطالة للفئة العمرية (15-24 سنة)، 25% في 2017، وقُدِّر بين الذكور لنفس الفئة العمرية الشابة بـ 18.4%، مقابل النسبة الصارخة للإناث والمقدّرة بـ 46.9%”.

ويعاني “السعوديون” في الآونة الأخيرة من ارتفاع كبير في أسعار السلع والخدمات، إذ أظهرت بيانات حديثة للمركز الإحصائي لدول الخليج، ارتفاع معدل التضخم بدول المجلس، بنسبة 3.7 بالمائة في ديسمبر/ كانون الأول الماضي على أساس سنوي.

https://twitter.com/r__52/status/1209283917402038272?s=19
لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى