الأخبارشؤون اقليمية

العميد يحيى سريع يكشف عن المرحلة الثانية لعملية “نصر من الله”

مرآة الجزيرة

كشف المتحدث بإسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع، تفاصيل المرحلة الثانية من عملية “نصر من الله” التي استهدفت قوات التحالف السعودي في محور نجران مبيناً مشاركة عناصر من تنظيمي “داعش” و”القاعدة” الإرهابيين في القتال بصفوف التحالف السعودي.

وأوضح العميد سريع في مؤتمر صحفي، أن المرحلة الثانية من عملية نصر من الله التي أطلق عليها “عملية الشهيد أبو الحسنين” انطلقت في 3 سبتمبر/ أيلول الفائت، وقد تم خلالها تأمين أكثر من 150 كلم مربع وتدمير والاستحواذ على أكثر من 120مدرعة وآلية.

العميد سريع بيّن أن القوة الصاروخية نفذت خلال المرحلة الثانية من عملية “نصر من الله” 6 عمليات، أبرزها عملية استهداف مطار نجران، فيما نفذ سلاح الجو المسير 16 عملية، منها “عمليتان مشتركة مع الصاروخية وعمليتان مشتركة مع المدفعية، كما تمكن الدفاع الجوي من تنفيذ 40 عملية تصدت لمروحيات الاباتشي بمختلف أنواعها”.

ونوّه إلى أن القوات المسلحة اليمنية حررت منطقتي الفرع والصوح وصولاً الى المرتفعات المطلة على مدينة نجران في المرحلة الثانية، مشيراً إلى وقوع “مجموعة كبيرة من قوات العدو في الأسر بينهم سعوديون في المرحلة الثانية من عملية نصر من الله وأن القوات المسلحة سمحت للمتورطين في الخيانة من أبناء البلد بالفرار باتجاه مدينة نجران بتوجيهات من القيادة”.

كما كشف العميد عن وثائق وأدلة تثبت دور “القاعدة” و”داعش” في القتال في صفوف قوات التحالف السعودي مؤكداً أن”عملياتنا العسكرية لن تتوقف إلا بتوقف العدوان وأن قواتنا المسلحة ستواصل تنفيذ مختلف المراحل من عملية نصر من الله”.

في ذات السياق أكد العميد اليمني أن إجمالي خسائر التحالف السعودي في اليمن تجاوزت في الفترة الأخيرة الـ 750 ما بين قتيل ومصاب مضيفاً أن التحالف السعودي في المرحلتين الأولى والثانية من عملية “نصر من الله” خسر أكثر من 350 مدرعة وآلية وعدد من مخازن الأسلحة بالإضافة إلى كميات من الأسلحة تركت في المواقع والمعسكرات بعد فرار الجنود السعوديين والمقاتلين معهم.

العميد سريع ذكر أن سلاح الجو المسير التابع للقوات اليمنية نفذ خلال مرحلتي “نصر من الله” 37 عملية، منها عمليات استهدفت تعزيزات وتجمعات وكذلك قواعد عسكرية للتحالف السعودي، فيما نفذ الدفاع الجوي 45 عملية والقوة الصاروخية 15عملية.

وأضاف “نجحت قواتنا بعون الله وبكفاءة عالية في تنفيذ وتحقيق كل اهداف عملية نصر من الله خلال مرحلتيها الأولى والثانية وعلى رأس تلك الأهداف تحرير وتأمين 500 كيلو متر مربع خلال عشرة أيام فقط وهي المدة الزمنية الإجمالية للمرحلتين”.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى