الأخبارشؤون اقليمية

صحيفة كندية: الرياض لم تدفع بعد قيمة المدرعات التي سقطت بنجران

مرآة الجزيرة

كشفت صحيفة “أوتاوا سيتزن” الكندية أن قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية تمكنت من السيطرة على مدرعات في محور نجران الحدودي بين اليمن و”السعودية” كانت قد اشترتها الرياض من شركات صناعية كندية ولم تسدد قيمتها حتى الآن.

وأوضحت الصحيفة في تقرير، أنه جرى مشاهدة المدرعات والآليات في مقاطع الفيديو التي بثها الإعلام الحربي التابع لوزارة الدفاع اليمنية بحكومة صنعاء، مؤكدةً أن الرياض تدين لكندا بمليار دولار قيمة المركبات المدرعة والشاحنات المصفحة المقدمة من شركة “أوشكوش” والتي أصبحت بحوزة القوات اليمنية.

الصحيفة شددت على أن المركبات المدرعة الخفيفة تعد جوهرة أسطول المركبات المدرعة التابع للقوات العسكرية الكندية، لافتةً إلى أن هذه المركبات وقعت بسهولة في يد القوات البرية التابعة للحوثيين شمال اليمن.

وألمح التقرير إلى أن توتر العلاقة بين “السعودية” وكندا بعد مقتل خاشقجي العام الماضي كان سببه الدين الذي على “السعودية” لكندا وهو قيمة المدرعات التي اشترتها الرياض بصفقة جرى هندستها وتصميمها لأن تتواكب مع الرغبات السعودية التي اشترطت أن يبقى التسديد آجلاً.

وكانت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية قد نقذت عملية “نصر من الله” في محور ​نجران​ والتي نتج عنها سقوط 3 ألوية سعودية، وفقاً للناطق العسكري بإسم القوات اليمنية المسلحة العميد يحيى سريع الذي قال: “إننا أسرنا عشرات العناصر من ​الجيش السعودي​ بينهم عددا من الضباط السعوديين خلال عملية نصر من الله في محور نجران”.

وقال العميد سريع في مؤتمر صحفي، “إننا نطمئن كل أهالي الأسرى من مختلف الجنسيات بأننا سنتعامل معهم بطريقة إنسانية”، مؤكداً “إننا سنتخذ إجراءات إضافية لحماية الأسرى من مختلف الجنسيات وصولا لصفقة التبادل”، وأعلن أن “عملية “نصر من الله” في محور نجران أسفرت عن تحرير مئات من الكيلومترات”.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى