الأخبارشؤون اقليمية

“لجنة قطرية” تتهم “السعودية” بإخفاء مواطنين قطرييين

مرآة الجزيرة

وجّهت اللجنة القطرية لحقوق الإنسان اتهاماً إلى “السعودية” بإخفاء مواطنين قطريين بشكل تعسفي منذ الإسبوع الماضي.
اللجنة الحقوقية، وفي بيان لها قالت أنها تلقت معلومات مؤكدة من مصادر موثوقة بشأن الإختفاء القسري للمواطن القطري، علي ناصر علي جار الله (70 عاماً) وابنه عبد الهادي (17 عاماً)، إثر دخولهما إلى “السعودية” بشكل رسمي.

وأوضحت اللجنة أن جار الله وابنه “اختفيا قسرياً الأحد الماضي، الساعة الواحدة ظهرًا، في المنطقة الشرقية بالسعودية، حيث تم إلقاء القبض عليهما من قبل السلطات السعودية، وإخفاؤهما بمكان غير معلوم”.

في هذا السياق، ناشدت اللجنة المفوض السامي لحقوق الإنسان، والفريق المعني بالاختفاء القسري، ومجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، بالتدخل الفوري لوقف هذه الانتهاكات الجسيمة الممنهجة ضد المواطنين القطريين، بحسب البيان.

وقالت إن “السلطات السعودية انتهجت في الفترة الأخيرة سياسة الإخفاء القسري لمواطنين قطريين؛ بسبب الأزمة السياسية”، وهو ما “يخالف كافة المواثيق الدولية والإقليمية”.

يشار إلى أن المواطنين القطريين انضموا إلى 4 مواطنين آخرين، ألقت السلطات السعودية عليهم القبض ولا يزالون قيد الإحتجاز التعسفي، وذلك في ظل الأزمة الخليجية الناجمة عن إقدام “السعودية” إلى جانب دول عربية أخرى والبحرين على قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، وفرض حصاراً عليها.

وكانت اللجنة الوطنية قد طالبت في وقت سابق السلطات السعودية بضرورة اتخاذ إجراءات سريعة لمعرفة أماكن احتجاز المواطنين القطريين الأربعة، والعمل على إطلاق سراحهم.

كما شددت اللجنة على أن المواطنين القطريين الأربعة المعتقلين في “السعودية”، هم من ضحايا الحجز التعسفي والاختفاء القسري، وطالبت المجتمع الدولي بالضغط على السلطات السعودية للكشف عن مصيرهم، وإطلاق سراحهم.

 

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى