شؤون اقليمية

اقتحام خمسة مواقع سعودية على الحدود مع اليمن

أكدت مصادر عسكرية يمنية تمكّن الجيش اليمني واللجان الشعبية من إلحاق خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد في صفوف الجيش السعودي بعد اقتحامهما خمسة مواقع سعودية، في غضون ذلك تشهد محافظة عدن والعاصمة صنعاء هدوءا حذرا تقابله سلسلة من الغارات العنيفة التي تستهدف مناطق يمنية عدة.

خمسة مواقع عسكرية سعودية كانت  في مرمى قذائف الجيش واللجان الشعبية بعدما تمكنا من اقتحامهما والحاق خسائر كبيرة في الارواح والعتاد في صفوف الجيش السعودي.

وعلى الحدود اليمنية السعودي أطلق الجيش واللجان الشعبية عشرات الصواريخ باتجاه مدينة جيزان على مواقع سعودية، واقتحما موقع المصفق، كما قامت القوى الصاروخية للجيش واللجان الشعبية بقصف برج المعين  بجيزان ومعسكر الآليات بظهران الجنوب بستة وثلاثين صاروخاً.

 الهدوء الحذر يسود جبهات القتال في محافظة عدن ومحيطها مع سماع اطلاق نار متقطع في الاحياء الواقعة شمال المدينة. الاشتباكات اندلعت على مداخل أحياء دار سعد والممدارة في مناطق البساتين والمساحة الصحراوية الواقعة بين الممدارة والعريش وطالت الاشتباكات التي استخدمت فيها راجمات الصواريخ عددا من الاحياء السكنية في مديريات دار سعد والمنصورة.

وعلى محور الضالع قعطبة أحرز المسلحون تقدما باتجاه المدينة وأعلنت عن سقوط عدد من القتلى والجرحى بين صفوفهاطائرات التحالف استهدفت بعدة غارات مواقع يتحصن فيها الجيش تحديداً في المحاريق والمدينة الخضراء والقرية الفلسطينية الواقعة بمنطقة الرباط شرق طريق صبر الرابط بين عدن والحوطة الى العاصمة صنعاء، حيث يسود الهدوء النسبي اجواءها بعد أن تعرضّت لغارة على مسجد بمنطقة حزيز وانباء عن سقوط ضحايا، أما في المدينة القديمة، فقد جرى تفكيك عبوة ناسفة كانت على وشك الانفجار.وفي محافظة مأرب تم القبض على خلية ارهابية كانت تخطط لتنفيذ اعمال إرهابية.

الميادين

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى