النشرةشؤون اقليمية

سلاح الجو المسيّر اليمني يستهدف مطار أبها بعسير جنوب “السعودية”

مرآة الجزيرة

في سياق تطوّر العمليات العسكرية للقوات اليمنية، شنّت طائرات من دون طيّار تابعة لسلاح الجو اليمني، عدة غارات استهدفت مطار أبها في عسير، ما أدى إلى توقف حركة الملاحة الجوية.

وأوضح مصدر عسكري أن سلاح الجو المسيّر شنّ غارات على مطار أبها في عسير، مؤكداً أنه تسبب بإيقاف الملاحة من وإلى المطار بعد استهدافه بعدة غارات.

من جانبه شدّد مصدر في سلاح الجو المسيّر، أن الأيام القادمة ستشهد تطوراً نوعياً في زيادة الفاعلية لعمليات أنصار الله العسكرية.

وأعلن سلاح الجو اليمني تنفيذ ضربات جوية في أبريل/ نيسان الماضي، استهدفت مطار أبها بعسير ومقر شركة أرامكو بجيزان، جنوب “السعودية”.

مصدر في سلاح الجو المسيّر قال أن تنفيذ الضربات الجوية تمّ بطائرة قاصف1 وأدى إلى تعطيل الرحلات الجوية في مطار أبها بعسير بعد تنفيذ الضربات.

هذا واستهدف سلاح الجو اليمني جيزان الإقليمي، بصاروخ باليستي من نوع “بدر1″، خلال الشهر الفائت أصاب هدفه بدقة عالية وفقاً لتصريح مصدر عسكري.

وفي معرض الحديث عن تطور القدرات العسكرية لسلاح الجو اليمني قال المتحدث بإسم الجيش اليمني العميد شرف لقمان في تصريح لوكالة “سبوتنيك” أن المفاجآت العسكرية التي سيخوضها أنصار الله ضد “السعودية” ستكون في كل المجالات مشيراً إلى أنه جرى تحديد الأهداف الاستراتيجية داخل “السعودية” من منشآت اقتصادية وقواعد عسكرية ومطارات وغيرها.

وأضاف “وفي نفس الوقت نتعامل معهم بأخلاق وكرم الإنسان العربي، إذ أننا لم نقصف لهم يوماً منشآت تحلية المياه، ولو تم قصفها لعانوا كثيراً نتيجة للقصف، لأن الشعب في الجزيرة العربية ليس عدواً لنا، وأنتم تتابعون في تلك التوقيتات عمليات التطوير والتفعيل في القدرة الصاروخية.

وبدوره أعلن الرئيس السابق للمجلس السياسي الأعلى الشهيد صالح الصماد، أن هذا العام سيكون عاماً باليستياً بإمتياز، موضحاً أنه سيجري تدشين الفترة القادمة بإطلاق صواريخ في كل يوم، وتابع: “لن تسلم [السعودية] من الصواريخ اليمنية مهما حشدوا من منظومات دفاعية.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى