النشرةشؤون اقليمية

الرياض تستكمل عدوانها على اليمن باعتقال رضيعين

مرآة الجزيرة

في حادثة تعتبر الأكثر اختراقاً للقيم الإنسانية على الإطلاق ألقت السلطات “السعودية” القبض على رجل يمني مع زوجته وطفليه الرضيعين وذلك بسبب عدم تمكّنه من دفع الرسوم المترتبة عليه.

ناشطون على موقع التدوين المصغر “تويتر” تداولوا مقطع فيديو يكشف عن احتجاز الرجل اليمني مع طفليه، بسبب عدم دفع الرسوم المالية المترتبة على إقامتهم داخل الأراضي “السعودية”، وبحسب الفيديو فإن واقعة الحجز تلك تعد اختراقاً فادحاً للقوانين الدولية المعنية بحقوق الإنسان.

اليمني المحتجز مع عائلته في سجن “الشميسي” في الرياض يؤكد أن المكان الذي يقبعون به الآن لا يستوفي الشروط الصحية السليمة على الإطلاق، مشيراً إلى أنهم لا يتمكنون من رؤية الشمس، وقد ناشد المنظمات الدولية لحقوق الإنسان التدخل لإنقاذهم.

ويبدو أن الرياض تستكمل تضييق الخناق على اليمنيين بشتى الأساليب المتاحة، مع مواصلة تحالف العدوان بقيادتها غاراته الجوية واستهدافه لكافة المحافظات، ما تسبب باستشهاد آلاف الأطفال فيما يعاني آلاف اليمنيين من أخطار الأوبئة والأمراض وسوء التغذية.

ومطلع العام الحالي أعلنت وزارة العمل “السعودية” عن زيادة الرسوم المالية المترتبة على العمالة الوافدة في كافة القطاعات، ما شكل أزمة معيشية للكثير من الوافدين، وهو السبب الذي قد تتذرع به الرياض لتبرير جريمتها بحق الرضيعين اليمنيين ووالديهم.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى