تقارير

القطيف: الآلاف يتظاهرون تنديداً بالجريمة الإرهابية

تظاهر عشرات الآلاف في محافظة القطيف في مسيرة غاضبة منددين بالجريمة الإرهابية التي نفذها انتحاري ظهر يوم الجمعة مستهدفا مصلين في مسجد الإمام علي “عليه السلام” ببللدة القديح والذي راح ضحيته 21 شهيداً ونحو 200 جريح بعضهم في حالة حرجة.

وردد المتظاهرون هتافات منددة بالارهاب والتكفيريين ودعاة الفتنة والعنصرية المذهبية، كما هتفوا بشعارات مناوئة للنظام السعودي، وأخرى تتهمه بالتواطئ مع التكفيريين اعلامياً وسياسياً.

وتقدم المظاهرة عشرات العلماء وخطباء المنابر وأئمة الصلاة من الاحساء والدمام والخبر والقطيف، وكان في مقدمتهم السيد هاشم الشخص، الشيخ عبد الكريم آل حبيل، والسيد طاهر الشميمي.

وكان من اللافت بروز شخصيات “تمثيلية” تشير إلى الجهات المسؤولة عن نشر التكفير والتحريض الطائفي وترويج دعوات القتل على الهوية المذهبية، مثلت مناهج وزارة التربية والتعليم، وزارة الاعلام، قناتي وصال وصفا، ورجال دين عرفوا بتحريضهم ضد الشيعة.

إلى جانب ذلك بدأت مجموعات أهلية تطوعية بإعادة تأهيل المسجد الذي وقع فيه التفجير، بهدف تهيئته لاستقبال المصلين في وقت قريب.

1432427839
1432431926

17213

1432432073

1432431924

1432427841

1432431927

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى