الأخبارالنشرةشؤون اقليمية

أوتاوا تبحث منع توريد صفقة مدرعات إلى الرياض

مرآة الجزيرة

كشف رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، لأول مرة، عن أن حكومته تبحث عن مَخرج لمنع توريد صفقة أسلحة إلى “السعودية” تبلغ قيمتها مليارات الدولارات، على خلفية تدهور العلاقات بين البلدين.

ترودو، وخلال مقابلة مع قناة “CTV NEWS” الكندية، قال “نناقش أذون التصدير، في محاولة لمعرفة إمكانية وجود وسيلة لمنع تصدير هذه المدرعات للسعودية أم لا”.

مراقبون اعتبروا أن تصريحات ترودو تشير إلى تمسكه بموقفه، على الرغم من الغرامات الضخمة التي قد تحصل في حال تم إلغاء العقد، الذي تبلغ قيمته 13 مليار دولار.

وكان ترودو قد صرح الشهر الماضي، أن كندا ستجمد رخص التصدير ذات الصلة، إذا خلصت إلى أن الأسلحة سيُساء استخدامها، في إشارة إلى تورط الرياض في الحرب التي تقودها باليمن منذ نحو 4 سنوات.

هذا، ويشدد معارضون في كندا على ضرورة إلغاء صفقة شركة “جنرال دايناميكس” للمدرعات، والتي تفاوضت عليها حكومة المحافظين السابقة، وربطوا ضرورة إلغاء الصفقة بالجريمة التي شهدتها قنصلية الرياض في إسطنبول يوم 2 أكتوبر الماضي، عندما قُتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

يشار إلى أن العلاقات بين أوتاوا والرياض تشهد توترا منذ نشوب خلاف دبلوماسي، على خلفية انتقاد كندا قمع حرية الرأي والتعبير في “السعودية” مؤخراً، إذ تقول أوتاوا إنها تتشاور مع حلفائها بشأن الخطوات التي سيتم اتخاذها بعد مقتل خاشقجي، والذي سبقه حملة اعتقالات واسعة شنتها السلطات السعودية على الناشطين والدعاة وغيرهم.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى