الرئيسية - إقليمي - الهيئة الدولية لمراقبة الحج تستنكر منع السلطات السعودية للفلسطينيين من العمرة  

الهيئة الدولية لمراقبة الحج تستنكر منع السلطات السعودية للفلسطينيين من العمرة  

مرآة الجزيرة

استنكرت الهيئة الدولية لمراقبة إدارة “السعودية” للحرمين، منع السلطات السعودية الفلسطينيين المقيمين في الأردن والذين لا يحملون رقماً وطنياً أردنياً من حرمانهم آداء العمرة.

الهيئة الدولية وفي بيان لها، شددت على أنه ليس من حق النظام السعودي حرمان أي مسلم في العالم من تأدية العبادات الدينية بسبب الهوية التي يحملها، مؤكدةً أن الحرمين الشريفين لجميع مسلمي الأرض وليس لفئة معينة.

ووصفت هيئة المراقبة قرار منع الفلسطينيين المقيمين في الأردن من العمرة بالقرار العنصري، كما طالبت المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الإنسان بالتدخل فوراً لوقف تحكم النظام السعودي في العبادات وتقييد حريات الأفراد، وخاصة حقهم في ممارسة عبادتهم بحرية وبدون قيود.
هيئة المراقبة، كرّرت مطالبتها السابقة بإشراك المؤسسات والحكومات الإسلامية في إدارة المشاعر الإسلامية المقدسة في الحرمين، للحد من منع أي مسلم تأدية الفرائض الدينية وسائر العبادات.

وبدأت “السعودية” بحظر منح الفلسطينيين من أبناء القدس وغزة والضفة الغربية المحتلة ومن في حكمهم من حملة الجواز الأردني ” دون رقم وطني” تأشيرات الحج والعمرة والإقامة .

وفي وقت سابق، أصدرت السلطات السعودي قراراً يقضي  بفرض رسوم 2000 ريال سعودي على كل أردني أدى العمرة من قبل.

وتهدف الهيئة الدولية لمراقبة إدراة “السعودية” للحج، على ضمان إدارة الحرمين والمشاعر المقدسة في الوقت الذي تسرف فيه السلطات السعودية بتسييس الحج واستخدامه أداة للي أذرعة الدول المتخاصمة معها بحرمان رعاياها من الحج أو وضع العراقيل أمامهم.

 

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك