الرئيسية - النشرة - السلطات السعودية تفرج عن الناشطة نهى البلوي بعد اعتقالها تعسفياً

السلطات السعودية تفرج عن الناشطة نهى البلوي بعد اعتقالها تعسفياً

مرآة الجزيرة

أفاد حساب معتقلي الرأي على موقع التدوين المصغر “تويتر” أن السلطات السعودية أفرجت عن نهى البلوي بعد اعتقال تعسّفيٍّ دام ل 29 يوماً.

حساب معتقلي الرأي المعني بمتابعة شؤون سجناء الرأي في “السعودية” غرّد بالقول أن الإفراج عن معتقلة الرأي نهى البلوي جاء نتيجةً للضغوطات التي تعرضت لها السلطات السعودية وأن السلطا لن تحرّك ساكناً في حال جرى تجاهل قضايا بقية السجناء.

وقد حثّ الحساب كافة جماعات الضغط الإعلامي والحقوقي على متابعة العمل حتى يتم الإفراج عن جميع المعتقلين بشكل فوري وغير مشروط، بإعتبار أن تجاهل قضايا المعتقلين سيعرضهم للخطر.

وأشاد الحساب بجرأة نهى البلوي في ممارسة حقّها المشروع بالتعبير “البلوي تنتصر لأن الحرية حق طبيعي، ولأن التعبير عن الرأي حق مكفول بجميع الشرائع، ولأن صوت المطالبات بالإفراج عنها خرج قوياً موحداً وصادقاً”.

وكانت نهى البلوي قد اعتقُلت في 23 يناير الماضي ونُقلت مباشرةً الى سجن تبوك، على خلفية نشرها لمقطع فيديو على موقع “تويتر” انتقدت فيه تطبيع السلطات السعودية مع حكومة الإحتلال، وتُعرف الطالبة الجامعية البلوي بنشاطها السياسي، ومكافحة كافة أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني، إلى جانب اهتمامها بشؤون الدفاع عن حقوق المرأة.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك